اخر الاخبار

<<<اهلا وسهلا بكم>>>

الاثنين، 29 ديسمبر 2008

من انا



ان سالتم عن هويتي فانا ابن فلسطين ..ارسم مستقبلي بيدي ..احمل بين جوانبي الامل واكره ان اعيش هكذا بلا هدف...فاملي ان يرضى الله عني فلياخذ من جسدي حتى يرضى...جئت اليكم من بعيد اتمشى تحت خيوط الشمس لانسج ثوب حريتي بيدي ...

الاسم : انور طاهر احمد عبيس احمد محمد ابو حسين طحاينة

العمر : مضى من عمري 29 عام واساله تعالى القبول في الدنيا والاخره

الوضع الاجتماعي : متزوج  ...ولي ابنه  اسمها " تالا " اي بمعنى النخلة الصغيره .....

 

التعليم :
درست المرحله الابتدائيه في مدرسة السيلة الحارثية الاساسيه المسماة حاليا بمدرسة الشهيد الدكتور عبد الله عزام وانتقلت الى مدرسة السيلة الحارثية الثانويه للبنين المتواجد حاليا على مدخل البلدة الرئيسي وتخصصت فيها بالفرع العلمي عام 2002 وحصلت على معدل مشرف بفضل الله "92.6" بعد ذلك حصلت على منحه دراسيه في العراق الحبيب في جامعة بغداد كلية الهندسه وبسبب الحرب اقفلت عائدا الى الوطن الحبيب فلسطين والتحقت بجامعة النجاح الوطنيه في نابلس ودخلت كلية الهندسه وتخصصت في قسم الهندسة الكهربائية عام 2003 وخلال دراستي بعد انهائي السنه الثانيه في 2005 انقطعت عن الدراسه بسبب الاعتقال من قبل الكيان الغاصب الصهيوني وامضيت 14 شهرا وعدت لاكمال دراستي في عام 2006 في جامعتي وبفضل الله تخرجت منها حاصلا على البكالوريوس في الهندسة الكهربائية بتقدير جيد في العام 2009 

العمل :
اعمل الان في المملكة العربية السعوديه في مدينة الرياض في شركة اعمال لبب للمقاولات في الرياض ....
تمت استقالتي من مجموعة بن لادن في اواخر العام 2012 .



فكرة الموقع...
من تلقاء خبرتي في انشاء ومتابعة مدونتي الخاصه وانشاء الشبكة الكهربائية في فلسطين فكرت كثيرا في انشاء مرجع لاهلي واحبتي في الوطن والشتات على الشبكة العنكبوتية وقد اثار حفيظتي وشجعني على ذلك يوم ان رايت ذلك المهندس الذي غاب طويلا عن بلده ويتابع الانترنت بشغف ليرى صورة جديده قد تعيده للماضي ...... ووجدت كثير من التشتت في ابناء البلده المغتربين الذين يحبون دائما معرفة اخر اخبار بلدتهم الحبيبة....
ولعل من يعيش في البلدة لا يكترث كثير لهذا المشروع ..لكن المغتربين يهمهم الامر كثير ولعله يكون مشروع يلم شمل الكثير من العائلات ويعلق في اذهان الاجيال تاريخ بلدتهم وعوائلهم ومعرفة الجيل القديم والجيل الطالع .......


اسال الله التوفيق لي ولمن احب مساندتي في مشروعي هذا الذي لطالما انتظرت نقطة الصفر لاطلاقه على الشبكة العنكبوتيه هذه.....

في النهايه لا بد لي ان اشكر كل من ساهم او يساهم في انجاح المشروع وانا مستعد لسماع اي انتقاد بناء على بريدي الخاص

ابنكم
م.انور الطاهر
eenajah@gmail.com

استغفر الله

ايات من الذكر الحكيم