اخر الاخبار

<<<اهلا وسهلا بكم>>>

الاثنين، 27 يناير 2014

ابو خالد احمد سعيد شحاده في ذمة الله


 بسم الله الرحمن الرحيم
(( وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ * الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ أُولَئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ) صدق الله العظيم
انتقل الى رحمة الله تعالى المرحوم أحمد سعيد شحادة زيود (ابو خالد)
انا لله وانا اليه راجعون

الأحد، 26 يناير 2014

مخيم اليرموك بين النكبتين ،،لقاء مصطفى فياض





منقول عن مصعب زيود :بعيدون عن الوطن وهو القريب
على الخريطة ويسرى في الدماء ،لم يكن لهم الخيرة من امرهم في الرحيل ولكنهم
يختارون العودة ،لم يختاروا المنفى والخيمة ولكنها اختيارات السياسة
والقوى العظمى ، مصطفى محمد فياض ابو المأمون 67 عام لاجئ فلسطني من أوائل
المناضلين من سيلة الحارثية غرب مدينة جنين امتشق سلاحه حين هزمت جيوش
كاملة ،كان ممن شاركوا باسقاط نظرية الجيش الذي لا يقهر فقهره بسلاحه ومن
ثم بصموده لاكثر من سبعة عشر عاما في الاسر ليتم تحريره في صفقة للاسرى عام
1985 وهو من مؤسسي منظمة الصاعقة الفلسطينية .

التقت به وكالة غزة الأن عبر احدى وكالات الاخبار الفلسطينية وتحدث برسالة
الى عالمنا العربي والاسلامي تحدث مصطفى بلسان اللاجئيين ،قال ان خروجهم من
فلسطين كان له وقع صعب واخراجهم من خيمة اللجوءء كان اصعب فهي وان كانت
غير ثابتة الجدران والاركان الا انه ظلم ذوي القربى ،فهناك جاء الغزاة
اللصوص وسرقوا بيته فلجأ الى خيمة تظله السماء وينام على الارض لم يعمروا
الجدران ويشيدوها أنذاك حسبه وصفه حتى لا ترتبط اسمائهم بغير فلسطين هم
يريدون فلسطين من حيث اخرجوهم وهنا جاء قطاعوا الطرق باشكالهم والوانهم
وانتمائتهم المختلفة فقتلو وشردوا وهجروا وجوعو من اصر على خيمته ،اكمل
الاعراب الحلقة الاخيرة في ما اراده بني قريظة فاخرجوه واهله كما اخرجوا
ملايين السورين لينتهيء اللجوء الى لجوء فلا فرق بين عربي ولا عربي الا
بطول عمود الخيمة هنا الكل لاجيء وهنا على مصطفى ان يعرف اجابة سؤال عائلته
الى اين العودة ؟؟ بيت في فلسطين ام خيمة في اليرموك ؟؟؟ لنستمع ونشاهد
رسالة مصطفى فياض للعالم.


لمشاهدة الفيديو الرجاء الضغط على الرابط في الأسفل




استغفر الله

ايات من الذكر الحكيم